أخبار العالم

وزير داخلية النمسا: رفض أربعة من كل خمسة طلبات لجوء في العام الماضى

أكد وزير الداخلية النمساوي جيرهارد كارنر، اليوم الجمعة، أن هدف الحكومة في المرحلة الحالية هو جعل الهجرة غير الشرعية إلى النمسا أقل جاذبية، موضحا أن أربعة من كل خمسة طلبات لجوء تم رفضها العام الماضي.

وأوضح وزير الداخلية -في تصريحاته اليوم- أن فكرة بطاقة الدفع لطالبي اللجوء التي أطلقها حزب الشعب الحاكم سيتم تنفيذها بحلول يونيو المقبل، لافتا إلى أن الولايات الفيدرالية ومنظمات الإغاثة ستشارك في المناقشات حول “بطاقة المزايا العينية.”

وحذر كارنر من أن عددا كبيرا من الأشخاص الذين يدخلون النمسا بشكل غير قانوني ليس لديهم عمليا أي فرصة للجوء، مشيرا إلى أن حزب الشعب يسعى من خلال البطاقات الجديدة إلى تعزيز التحول من المساعدات النقدية إلى المساعدات العينية لطالبي اللجوء.

وفي مجال الرعاية الفيدرالية، أشار كارنر إلى أن نظام الإعانات العينية بدلاً من الإعانات النقدية سيتم تنفيذه بنسبة 100 بالمئة باستثناء أن طالبي اللجوء سيحصلون على مصروف جيب قدره 40 يورو شهرياً باعتباره الإعانة النقدية الوحيدة.

وأوضح الوزير أن النظام الجديد يهدف إلى منع إساءة استخدام المساعدات النقدية، موضحا أنه في حال حصول طالبي اللجوء على أموال نقدية، فسيتم تحويل جزء منها إلى المهربين أو إلى وطنهم، وفقا لرؤية حزب الشعب الحاكم.

للمزيد : تابع خليجيون 24 ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
1
Scan the code
مرحبا 👋
أهلاً! كيف يمكننا مساعدتك؟