أخبار العالم

المعارضة السنغالية تدعو للتظاهر مجددا ضد تأجيل الانتخابات الرئاسية

اتخذت الأزمة السياسية في السنغال منحى عنيفا خلال الأيام القليلة الماضية، بعد مقتل ثلاثة أشخاص في مظاهرات منددة بالرئيس ماكي سال، وتأجيل الانتخابات الرئاسية..

وبعد سقوط قتيلين في مظاهرات يوم الجمعة، قُتل طالب يبلغ من العمر 16 عاما يوم السبت خلال مظاهرة في جنوب السنغال. ولم تمنع أعمال العنف المعارضة من الدعوة إلى مظاهرات حاشدة يوم الثلاثاء لزيادة الضغط على حكومة سال.

وتوفي لاندينج كامارا، مساء السبت، متأثرا بجراحه في أحد مستشفيات مدينة زيغينشور (جنوب) بإقليم كازامانس، معقل المعارض البارز المسجون عثمان سونكو، حيث تتواصل المواجهات بين مجموعات من الشباب وقوات الأمن.

وقدمت سفارة الولايات المتحدة في السنغال تعازيها لأسر وأصدقاء الضحايا، وحثت في رسالة نشرتها على صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي “جميع الأطراف على التصرف بطريقة سلمية ومدروسة”، ودعت مرة أخرى “الرئيس سال على احترام الجدول الزمني للانتخابات واستعادة الثقة وتهدئة الأوضاع”.».

للمزيد : تابع خليجيون 24 ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
1
Scan the code
مرحبا 👋
أهلاً! كيف يمكننا مساعدتك؟