أخبار العالم

الصليب الأحمر يؤكد تدهور الأوضاع الإنسانية والصحية بسبب العدوان على رفح

أكد الناطق باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر في غزة د. هشام مهنا، تدهور الأوضاع في مدينة رفح جنوب غزة، جراء العملية العسكرية الإسرائيلية، في ظل تراكم أكثر من 1.5 الفلسطينيين النازحين.

 

وقال مهنا في مداخلة هاتفية مع قناة الحرة الإخبارية الأمريكية اليوم الاثنين: “أصبح النازحون في رفح الفلسطينية معزولين تماما عن الحصول على الخدمات الأساسية التي تمكنهم من البقاء على قيد الحياة، مثل الغذاء والدواء وخدمات الصرف الصحي”. ومياه صالحة للاستعمال الآدمي.” تفشي العديد من الفيروسات القاتلة، بما في ذلك كورونا والأنفلونزا والتهاب الكبد، مع صعوبة الحصول على الرعاية الصحية. الأمر الذي يجعل الوضع الإنساني والصحي مستمراً في التدهور، بسبب العمليات العسكرية الإسرائيلية المستمرة في غزة”.

وحذر المسؤول الدولي من مغبة قيام إسرائيل بأي عملية برية أو تصعيد الهجمات على مدينة رفح الفلسطينية، خاصة مع عدم وجود أي أماكن آمنة في قطاع غزة.. مستنكرا بشدة القصف الإسرائيلي الذي وقع أمس على رفح والذي أسفر عن مقتل وإصابة 10 جنود. مقتل العشرات بينهم نساء وأطفال.

وأشار مهنا إلى محدودية قدرة مستشفيات خانيونس في ظل نفاد مخزون الأدوية والمستلزمات الطبية وصعوبة دخولها. وبسبب الحصار الإسرائيلي المفروض عليها، نفى في الوقت نفسه المعلومات التي أفادت بأن إسرائيل أبلغت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بإجلاء المدنيين من رفح إلى خان يونس قبل بدء العملية العسكرية.

للمزيد : تابع خليجيون 24 ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
1
Scan the code
مرحبا 👋
أهلاً! كيف يمكننا مساعدتك؟