أخبار العالم

ضمن فعاليات "القمة العالمية للحكومات".. انطلاق منتدى الإدارة الحكومية العربية بدبي

انطلق اليوم الثلاثاء، منتدى الإدارة الحكومية العربية “الذكاء الاصطناعي والبيانات.. استشراف مستقبل الإدارة الحكومية العربية” في نسخته الثالثة، والذي تنظمه المنظمة العربية للتنمية الإدارية، ضمن فعالياته للقمة العالمية للحكومات التي تستضيفها دبي خلال الفترة من 12 إلى 14 فبراير هذا العام. بالتعاون مع حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

ويشارك في المنتدى الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور عمرو طلعت، ومدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية الدكتور ناصر الهتلان. القحطاني، ومعالي عهود بنت خلفان الرومي وزيرة دولة للتطوير الحكومي والمستقبل في دولة الإمارات العربية المتحدة نائب رئيس القمة العالمية. للحكومات بمشاركة نخبة من الاستشاريين والخبراء في مجال التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي والإدارة الحكومية العربية من مختلف الدول العربية.

 

وأكد المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الإدارية أن دولة الإمارات تحرص على ممارسة دورها الرائد في تعزيز العمل العربي المشترك من خلال استضافتها لمنتدى الإدارة الحكومية العربية للعام الثالث على التوالي، لتؤكد مجدداً التزامها بدعم وتعزيز الحكومة. النظام الإداري في المنطقة العربية وتبادل آخر التجارب والتطورات في هذا المجال.

 

وثمن الجهود الكبيرة المبذولة لإنجاح هذا الحدث العالمي الذي يشجع على مشاركة الدول العربية في التفاعل على أعلى المستويات الحكومية لتحقيق أهداف تطوير منظومة الإدارة العربية بما يمكنها من استشراف المستقبل واستشراف المستقبل. وتحولاتها بما يساهم في تحقيق الرخاء والاستقرار للمجتمعات العربية.

 

وقال إنه في ظل تزايد المعرفة الرقمية لدى المواطنين العرب ووعي الحكومات بأهمية اعتماد التكنولوجيا الحديثة في العمل الحكومي، أعربت دول المنطقة عن التزامها بتطوير القطاع الحكومي ليشمل تسخير إمكانات الذكاء الاصطناعي من خلال استراتيجيات وطنية قادرة على تحقيق الأهداف المرجوة، وقادرة على مواجهة التحديات، بما في ذلك تنمية مهارات الذكاء الاصطناعي لدى موظفي الحكومة، بما في ذلك القضايا المتعلقة بالبيانات واستخدامها.

 

وتناقش جلسات المنتدى عدداً من المواضيع المتعلقة بالحكومات العربية والذكاء الاصطناعي، خوارزميات الإدارة الحكومية العربية، الذكاء الاصطناعي وإعادة تعريف القدرات الحكومية، التعلم العميق: كيف سيؤثر الذكاء الاصطناعي على السياسات الحكومية، كيف نجهز الحكومات لمواجهة تسونامي الذكاء الاصطناعي والرهان على المستقبل: البيانات والذكاء الاصطناعي.

 

ويهدف المنتدى هذا العام إلى مناقشة عدد من التحديات ذات الصلة للخروج برؤى معمقة تدعم صناع القرار في وضع استراتيجيات وسياسات استشرافية تضمن الاستخدام الأمثل لتكنولوجيا وبيانات الذكاء الاصطناعي في تطوير منظومة الإدارة الحكومية العربية. .

للمزيد : تابع خليجيون 24 ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
1
Scan the code
مرحبا 👋
أهلاً! كيف يمكننا مساعدتك؟