مصر

تراث مصر في الحفظ والصون.."الجيل" يثمن تنفيذ مخرجات الحوار الوطني بشأن الحرف التراثية

قال الدكتور حسن هجرس عضو اللجنة العليا لحزب الجيل الديمقراطي، إن توجهات الحكومة لتنفيذ مخرجات الحوار الوطني بمحاوره الثلاثة، من خلال القرارات والإجراءات التنفيذية أو من خلال مشاريع القوانين المحالة إلى مجلس النواب مما يعكس جدية الدولة المصرية وكافة مؤسساتها في دعم الحوار، ونثمن إصدار وزارة الثقافة خطة واضحة لتنفيذ مخرجات لجنة الثقافة والهوية الوطنية في الحوار الوطني.

 

وأكد هجرس أن مخرجات لجنة الثقافة الوطنية والهوية في الحوار الوطني تهدف إلى تعظيم استفادة المؤسسات الثقافية في دعم الهوية الوطنية، وهو ما تجلى في دعم الحرف التراثية، حيث ردت وزارة الثقافة بتقديم مقترح تعديل لائحة قانون إنشاء الهيئة العامة لقصور الثقافة بالسماح ببيع وتسويق الحرف التراثية، بما يضمن تنميتها وعدم انقراضها والحصول على عائد مالي من دعم الأنشطة الثقافية والفنية.

 

وأشار عضو اللجنة العليا لحزب الجيل في هذا الصدد إلى أن تنفيذ توصيات الحوار الوطني بشأن الحرف التراثية يسهم في دعم الاقتصاد الوطني وخلق فرص عمل جديدة، بالإضافة إلى تقديم الدعم المالي والفني للحرفيين مما يساعد على وتنمية مهاراتهم وتحسين جودة منتجاتهم، قائلًا: تراث مصر في الحفظ والصيانة.

 

وأوضح أن أهمية تنفيذ توصيات الحوار الوطني بشأن الحرف التراثية هو الحفاظ على التراث والهوية المصرية، موضحا أن الحرف التراثية جزء لا يتجزأ من هويتنا الوطنية، وتنفيذ توصيات الحوار الوطني بشأنها يسهم في الحفاظ عليها. هذا التراث للأجيال القادمة، مؤكداً أنه أيضاً من أهم العوامل. الجذب السياحي وتنفيذ التوصيات يسهم في تنشيط السياحة الثقافية وجذب المزيد من السائحين إلى مصر.

 

وأشار إلى أن التوصيات ركزت على توفير فرص تسويقية أفضل للحرفيين مما يساهم في زيادة مبيعاتهم. تحسين دخلهم، وأيضا نقل المعرفة والمهارات من جيل إلى جيل، مما يساهم في ضمان استمرارية الحرف التراثية، مع الإشارة إلى أن التوصيات تشجع على تحديث التقنيات المستخدمة في الحرف التراثية، مما يساهم في تحسين جودة المنتجات وزيادة الإنتاجية مما يؤدي إلى فتح أسواق جديدة للحرف التقليدية. المصرية مما يساهم في زيادة الصادرات وتحسين عوائد الحرفيين.

 

وأشار إلى أن خطة وزارة الثقافة تتضمن أيضًا إسناد “أطلس التراث الشعبي” للهيئة العامة لقصور الثقافة، لإنشاء أطلس للحرف التراثية، حيث يرتبط في تنوعه بالمناطق الجغرافية، بالإضافة إلى إطلاق مشروع التصنيع المصري. مبادرة تحت رعاية رئيس الجمهورية، ومتابعة رئيس مجلس الوزراء، وبمشاركة كافة الوزارات والجهات المعنية بالحرف التراثية في مصر، مما يساهم في حماية التراث المصري من الاندثار.

للمزيد : تابع خليجيون 24 ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
1
Scan the code
مرحبا 👋
أهلاً! كيف يمكننا مساعدتك؟