ملخص الأخبار

انطلاق مبادرة “سنبلة” في مدرسة سكينة بنت الحسين بإربد…

القاهرة: «خليجيون 24» 

تصدر خبر، انطلاق مبادرة “سنبلة” في مدرسة سكينة بنت الحسين بإربد…،  عناوين وسائل الإعلام اليوم. إليكم أهم ما ورد في الخبر:

انطلاقاً من الرؤى الملكية السامية
والتوجيهات التي تسعى إلى وصول المجتمع  الأردني إلى أعلى درجات التقدم
والرقي في دعم المبادرات الهادفة التي تعزز ثقافه التطوع، تبنت مؤسسه الجود مبادرة
“سنبله” بالشراكة مع وزاره التربية والتعليم.

وتهدف المبادرة التي أطلق عليها اسم “كوكبي”
الى غرس روح الولاء والانتماء للوطن والمدرسة في عقول ووجداني الطالبات وتعزيز روح
العمل الجماعي والتطوعي وبذل اقصى طاقه لنجعل هذا الكوكب مناره تضيء قلوب وعقول
الطالبات ونموذجا يحتذى به ضمن صفات الجودة والامان في الغرفة الصفية
وحسب القائمين على المبادرة ان المبادرة تهدف الى
التغيير نحو الافضل واكتشاف القدرات الكاملة وتحمل المسؤولية وان يكون الطالبات
اكثر التزاما في اداره الوقت
ويضم فريق سنبله، مديرة مدرسه سكينه بنت الحسين الأساسية
للبنات منى بني هاني وصاحبه فكره المشروع نوف الشوملي وضابط الارتباط نوال الغبن
والمجتمع المحلي ومؤسساته والمجتمع الدولي ممثله بمؤسسه التعلم العالمية الأمريكية
ممثله بمديرها الدكتور رائد التبيني واولياء امور الطلبة.

كما تهدف المبادرة الى تعزيز الشراكة الحقيقية مع
المجتمع واستثمار الطاقات وتوفير بيئة امنه ومناسبه للطالبات وتعزيز مفهوم العمل
التطوعي لدى الطالبات  واشراك الطالبات في
العمل الجماعي ةترك بصمه يستفيد منها الاخرين في تحقيق الاستدامة للأجيال القادمة.



وقالت المعلمة نوف الشوملي انه وايماناً منا بالحاجة
الضرورية ان يتلقى الطالب معارفه في غرفه صفيه تتوفر فيها جميع مستلزمات البيئة
الأمنه والمناسبة من اضاءه وتهويه جيده ومقاعد صالحه ومريحه والوان مريحه للبصر
فكان الهدف الرئيسي لهذه المبادرة توفير بيئة مناسبة للطالب لتلقي علومه بكل راحة
وسهوله بالإضافة الى تنميه وتعزيز روح العمل الجماعي  والتطوعي لدى الطلاب والمعلمين و غرس روح
الولاء والانتماء للمدرسة.

واكدت انه لهذه المبادرة كان الأثر الواضح على المجتمع
من خلال تفعيل مشاركه المجتمع المحلي واولياء الامور وهذا يعزز شعورهم بالمسؤولية
اتجاه المدرسة ومشاركه تحديات ومشاكل المدرسة مع المجتمع المحلي واولياء الامور
ومشاركه المجتمع المحلي والمؤسسات بالمسؤولية المجتمعة.

واشارت إلى مراحل العمل والمتمثلة بترميم وصيانه المقاعد وطلاء المقاعد وباب الصف
وجدران الغرفة الصفية بالوان مناسبه وصيانه الواح الزجاج المكسور وصيانه مقابس
الكهرباء واستبدال التالف منها و تركيب برادي للنوافذ تنجيد مقاعد الطالبات
بالإسفنج والقماش المريح وعمل لوحات فلكس
تمثل الأنشطة الصفية ومدونه قواعد السلوك.

وأكدت انه وللتخلص من الرطوبة وصدى الصوت تم استخدام ورق
الفوم وعمل رفوف خشبيه لحمل المشغولات اليدوية والقصص والكتب للمطالعة واستخدام ورق
اللاصق شبه المنفذ للضوء لتقليل من تشتت الضوء داخل الغرفة ووضع لمسات روحانيه داخل
الغرفة الصفية من أشجار زينة ونوافير مياه.

.

تم نشر الخبر اعلاه علي : https://alghad.com/Section-166/%D8%A5%D8%B1%D8%A8%D8%AF/%D8%A7%D9%86%D8%B7%D9%84%D8%A7%D9%82-%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%AF%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D9%86%D8%A8%D9%84%D8%A9-%D9%81%D9%8A-%D9%85%D8%AF%D8%B1%D8%B3%D8%A9-%D8%B3%D9%83%D9%8A%D9%86%D8%A9-%D8%A8%D9%86%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B3%D9%8A%D9%86-%D8%A8%D8%A5%D8%B1%D8%A8%D8%AF-1733175 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
1
Scan the code
مرحبا 👋
أهلاً! كيف يمكننا مساعدتك؟