فن ومشاهير

أحمد عبد الله محمود: أتمنى تقديم شخصية والدي في "المواطن مصري"

قال الفنان أحمد عبد الله محمود، إنه فخور جدًا بوالده الراحل التاميل عبد الله محمود، وسيرته العطرة. كما تمنى أن يكون والده حاضراً معه الآن ليرى النجاح الذي حققه بأعماله الأخيرة، وقال: «لا أريد أن أقول ما ورثته من والدي، لكن لو كنت أقول فأنا سأقول». لأورثت منه الرجولة والالتزام بعملي وتجاه عائلتي.

 

والدي متوفي منذ 19 عاما وحتى الآن، كل ما تاتي سيرته الذاتية بالشمع نيابة عنه يكون من ذهب، لكني ورثت منه حبي للفن، لا ولكن لماذا حبي؟

 

وأضاف، خلال حله ضيفا مع الإعلامي عمرو الليثي، أحد المتواجدين على قناة الحياة، “أنا لست مغنيا، لكن عندما قدمت أغنية كان الأمر صعبا علي، وأرى المرض يسيطر علي.” سندي وظهري في هذا العالم هو والدي.

وتابع: لم أتمكن من فعل أي شيء، فأردت أن أقول له شيئًا، وكلمت صديقي الملحن لأصنع له أغنية، وأخذت منه المال حتى أحصل على ملابس. لقد ذهبت لمدة 18 ساعة. ولما رحت بلعته الأسطوانة في المستشفى، ولقيت الممرضات بيتكلموا معايا. فقالوا لي: «تعال، فذهبت ولقيته في مجلسهم»، فيقول لهم: «بصوت ابني، ماذا فعلت في ذلك الوقت؟» شعرت بالفرح والسعادة الحقيقية”.

وتابع أحمد عبد الله محمود حديثه عن العمل الذي يتمنى إعادة تقديمه من أعمال والده الفنان الكبير الراحل عبد الله محمود، وقال: «أتمنى أن أقدم شخصيته في فيلم «المواطن المصري»، و لقد تعلقت بها كثيراً وتأثرت بها، وكان ذلك سبب حبي للفن.

 

وأشار أحمد عبد الله محمود خلال حديثه إلى سبب خوفه من التمثيل في البداية، مؤكدا أنه كان بسبب الخوف من مقارنته بوالده الفنان عبد الله محمود، وقال: “كنت أخاف من المقارنة بيني وبينه”. وأبي لأنه كان يعلم وحده».

 

للمزيد : تابع خليجيون 24 ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
1
Scan the code
مرحبا 👋
أهلاً! كيف يمكننا مساعدتك؟