منوعات

نزاع بين عائلتي رشوان وعبد القادر بقرية موشا بسبب خلافات على الري

كتب/ جمال عبد الكريم

في حادثة نادرة من نوعها، شهدت قرية موشا بمحافظة أسيوط نزاعاً حاداً بين عائلتي رشوان وعبد القادر على خلفية خلافات متعلقة بنظام الري. تأتي هذه الحادثة نتيجة لتعديلات في نظام توزيع المياه الزراعية، حيث تسببت هذه التعديلات في إلحاق ضرر كبير بأراضي عائلة رشوان.

وفقاً لشهود عيان، تم تنفيذ أعمال حفر في أرض عائلة رشوان تجاوزت الحدود المسموح بها، ما أدى إلى تبوير جزء كبير من أراضيهم. الجدير بالذكر أن القوانين المحلية تنص على عدم تجاوز عشرين متراً من الحفر في مثل هذه الحالات، إلا أن الحفر تجاوز هذا الحد بأكثر من عشرة أضعاف، مما أثار استياء عائلة رشوان.

أوضحت مصادر محلية أن السبب وراء هذه الحفريات هو تزويد أراضي عائلة عبد القادر بالمياه، والتي تقع في حوض مختلف عن حوض أراضي عائلة رشوان. مما زاد من تعقيد الموقف، حيث كانت توجد مصادر مياه بديلة قريبة من أراضي عائلة عبد القادر لا تبعد سوى أحد عشر متراً، ما أثار التساؤلات حول أسباب اختيار هذا المسار غير التقليدي للري.

وأثناء محاولة الأهالي حل النزاع بالطرق الودية، تطورت الأمور إلى اشتباكات عنيفة، استخدمت فيها الأسلحة البيضاء، مما أدى إلى إصابة عدة أفراد من عائلة رشوان بجروح خطيرة. تم نقل المصابين على الفور بواسطة سيارات الإسعاف إلى مستشفى الإصابات بجامعة أسيوط لتلقي العلاج اللازم.

من جهتها، أعربت عائلة رشوان عن إصرارها على متابعة الإجراءات القانونية لاسترداد حقوقها ومعاقبة المسؤولين عن هذه الحادثة، مؤكدين أنهم سيلجؤون إلى كافة السبل القانونية المتاحة لتحقيق العدالة.

وفي ظل هذه الأحداث، يطالب الأهالي الجهات المعنية بضرورة مراجعة سياسات توزيع المياه والتحقيق في التجاوزات التي تسببت في هذا النزاع. كما يناشدون بضرورة تعزيز الحوار المجتمعي بين العائلات المتنازعة لمنع تكرار مثل هذه الحوادث مستقبلاً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
1
Scan the code
مرحبا 👋
أهلاً! كيف يمكننا مساعدتك؟