أخبار العالم

توعدت بالرد.. روسيا تتهم أمريكا بالتورط في الهجوم على “القرم”

اتهمت وزارة الدفاع الروسية الولايات المتحدة والسلطات الأوكرانية بالمسؤولية عن الهجوم الصاروخي الذي نفذته قوات كييف على مدينة سيفاستوبول في شبه جزيرة القرم.
وأوضحت في بيان، اليوم الأحد، أن “جميع المهام المرتبطة بإطلاق أتاكم التكتيكي الأمريكي يتم التحكم فيها وتوجيهها من قبل متخصصين أمريكيين بناء على بيانات استطلاع الأقمار الصناعية الأمريكية”، بحسب موقع قناة RT.

هجوم صاروخي متعمد

وأضافت الوزارة: “وعليه فإن المسؤولية عن الهجوم الصاروخي المتعمد على المدنيين في سيفاستوبول تقع بالدرجة الأولى على عاتق واشنطن التي نقلت هذا السلاح إلى أوكرانيا، وكذلك على نظام كييف الذي نفذ هذه الضربة من أراضيه”.
وشددت على أن مثل هذه الحوادث لن تبقى دون رد.
أدى هجوم صاروخي أوكراني على مدينة سيفاستوبول الساحلية في شبه جزيرة القرم، التي ضمتها روسيا إلى أراضيها، إلى مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل، بينهم طفلان، وإصابة العشرات، بحسب مسؤولين محليين.
وقالت وزارة الصحة الروسية، الأحد، إن عدد المصابين ارتفع إلى 124 شخصا، بحسب ما نقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء.

وأصيب 27 طفلا

يقع ميناء روسيا الرئيسي على البحر الأسود ومطار بيلبيك العسكري في منطقة سيفاستوبول.
أدى استخدام موسكو للميناء والمطار في حربها ضد أوكرانيا إلى أن تصبحا أهدافًا لهجمات الجيش الأوكراني.
وكتبت المفوضة الروسية لحقوق الطفل ماريا لفوفا بيلوفا، عبر تطبيق “تليغرام”، “بحسب المعلومات الأولية، هناك 27 طفلا بين المصابين، 5 منهم في حالة حرجة والأطباء يكافحون من أجل إنقاذ حياتهم”.
وذكرت وزارة الدفاع الروسية في موسكو أن أوكرانيا أطلقت 5 صواريخ أتاكمس أمريكية الصنع على المدينة، وتم اعتراض 4 منها بنجاح.
وأضافت أن “صاروخاً آخر انحرف عن مساره نتيجة تحركات الدفاع الجوي وانفجر في أجواء المدينة”.

للمزيد : تابع خليجيون 24 ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
1
Scan the code
مرحبا 👋
أهلاً! كيف يمكننا مساعدتك؟