أخبار العالم

عقبات إسرائيل تبطئ اتفاق الهدنة.. تحذير من انفجار غير محسوب

في حين يتواجد الوسطاء اليوم في الدوحة لعقد اجتماع رباعي يضم وفوداً من مصر وأميركا وقطر وإسرائيل، تظل ترتيبات اتفاق التهدئة في غزة هي الشوكة في خاصرة الحل.

ومن المقرر أن تتواصل المفاوضات اليوم وتنتقل من الدوحة إلى القاهرة غدا الخميس، وسط نشاط مكثف للوفد الأمني ​​المصري في محاولة لتقريب وجهات النظر.
هل تم التوصل إلى اتفاق حقا؟

وقال اللواء محمد إبراهيم الدويري، نائب مدير المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية في مصر، لـ”العربية.نت”، إن مصر تبذل جهوداً مكثفة خلال الساعات الماضية للتوصل إلى تهدئة في غزة في أقرب وقت.

وأكد أن التحرك المصري يتم بالتنسيق مع كافة الأطراف المعنية، موضحاً أن التحرك المصري يسير بخطوات مدروسة من أجل إيجاد حل للوضع المأساوي الحالي في غزة ولو مؤقتاً.

وأضاف الدويري أن هذا الأمر قد يؤدي إلى إنجاز صفقة تبادل الأسرى، وإدخال أكبر قدر من المساعدات الإنسانية، وتحقيق وقف دائم لإطلاق النار، وحتى التحضير لمرحلة إعادة الإعمار.

وأوضح الخبير المصري أن المفاوضات بين القاهرة والدوحة مستمرة لإنهاء هذا الملف، مشيرا إلى أن القاهرة شهدت أمس زيارة مهمة لمدير المخابرات الأميركية وليام بيرنز التقى خلالها الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وكشف أن محددات موقف القاهرة المعلن منذ بداية هذه الحرب تركز على ضرورة وقفها وانسحاب إسرائيل من غزة، مشددا أيضا على ضرورة انسحاب إسرائيل من محور فيلادلفيا ومعبر رفح الفلسطيني الذي يجب أن يبقى فلسطينيا حتى يمكن إعادة إدخال المساعدات من خلاله.

للمزيد : تابع خليجيون 24 ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
1
Scan the code
مرحبا 👋
أهلاً! كيف يمكننا مساعدتك؟